بالفيديو.. مادة ‘الفوسفين’ القاتلة تباع في أسواق خليجية

تم النشر فى الشرق الاوسط مع 0 تعليق 4 / مارس / 2014

[المحتوى من البديل]


/

تعتبر مادة الفوسفين أكثر المواد خطورة على الإنسان لتأثيرها القاتل على الحياة البشرية عند إستنشاقها، وقد أصبحت هذه المادة الأن خطر يداهم كل دول الخليج نتيجة لإستخدام مصدرها كمبيد حشري ،حيث أن إستخدام جرام واحد منها سيتسبب في وفاة طفل صغير، وهذه المادة الفتاكة تتكون في الأصل نتيجة التفاعل الكميائي للمبيد الحشري 'فوسفيد الألمنيوم' مع رطوبة الجو لينتج عن ذلك 'غاز الفوسفين'، وهو غاز قاتل يؤدي إلى تصلب كريات الدم الحمراء، ما يؤدي إلى عدم وصول الأوكسجين إلى بقية أعضاء الجسم للدرجة التي تسبب الوفاة المباشرة للإنسان أو أي كائن حي يستنشقها.
>فيديو 'فوسفين'
>وتدعيماً للجهود المبذولة من قبل الجهات المعنية بدول الخليج، إنتشر فيديو توعوي أخرجه شاب سعودي للتوعية بخطورة إستخدام فوسفيد الألمنيوم كمبيد حشري لقتل الحشرات في المنازل والمباني المأهولة بالسكان، وأثبت الفيديو أن هذه المادة القاتلة تباع في أسواق المملكة العربية السعودية بطرق غير شرعية نسبة لحظر إستخدامها في المنازل من قبل السلطات في المملكة منذ عام 1999، ونتيجة لحوادث الوفاة المتكررة جراء إستخدام هذا المبيد الحشري الفتاك وجد هذا الفيديو التوعوي تفاعلاً منقطع النظير على مواقع التواصل الإجتماعي ليس في المملكة العربية السعودية فحسب بل في كل دول الخليج والمنطقة.
>وتجلى هذا التفاعل مع الفيديو في تجاوب السيد توفيق الربيعة وزير التجارة والصناعة السعودي الذي قام بنشر تغريدات على حسابه الخاص في موقع تويتر يدعو في إحداها 'بالإبلاغ عن أي محل يبيع مركب 'فوسفيد الألمنيوم' كمبيد لمكافحة الحشرات بالمنازل وذلك عبر الإتصال بالرقم: 8001241616'، وفي الأخرى أشار الوزير السعودي إلى 'أن وزارة التجارة تقوم بحملات تفتيش على مادة الفوسفين وتأخذ تعهدات على محلات بيع المبيدات'.
>يذكر أن الفيلم الذي أخرجه الشاب عبدالرحمن صندقجي يحمل إسم 'الفوسفين'، ويحتوي على روايات حقيقية لأسر شهدت حالات وفيات نتيجة لإستخدام هذه المادة كمبيد حشري سواء أن كانت في بيوتهم أو بيوت جيرانهم، ويبدا الفيلم التراجيدي الذي يروي القصة المأسوية برب أسرة توفى أبنه وأبنته نتيجة إستنشاقهم لغاز الفوسفين السام بعد أن إستخدمها أحد الجيران كمبيد لقتل الحشرات المنزلية.
>18 حالة وفاة
>وناقشت أحداث الفيلم كل الجوانب ذات العلاقة بهذه القضية من خلال إجراء مقابلات مع أطباء بشريين ومع مختصين بالمختبرات الطبية ومستشار بمختبرات وزارة الداخلية السعودية لتبيين خطورة إستخدام هذه المادة القاتلة التي تسببت في وفاة 18 شخصاً بالسعودية في شهرين فقط.
>ورغم خطورة هذه المادة وحظر إستخدامها في المملكة العربية السعودية إلا أنها ما زالت موجودة وتباع في الأسواق حتى الأن حسبما ورد في الفيلم، وتأكيداً لوجود هذه المادة بالأسواق قام المخرج عبدالرحمن صندقجي خلال تصوير أحداث الفيلم بإحضار صحيفة إعلانية للإتصال بصورة عشوائية على شركات مكافحة الحشرات للحصول على هذه المادة، ولم يمض وقتاً طويلاً حتى أثبت صندقجي بالعمل تداول هذه المادة حيث تجاوب معه مندوب إحدي هذه الشركات في ثاني إتصال إجراه للحصول على هذه المادة، حيث إدعى خلال إتصاله بأنه يشكو من وجود حشرات البق في منزله، وقد إستخدم مادة من قبل للقضاء عليها هي عبارة عن أقراص رصاصية'إشارة إلى فوسفيد الألمنيوم' فرد عليه المندوب بأنها موجودة، وخلال نصف ساعة وبكل سهولة تسلم صندقجي المادة من مندوب الشركة بسعر عالي جداً وصل إلى مبلغ 500 ريال سعودي لأربعين حبة من فوسفيد الألمنيوم.
>ونسبة لفعالية هذه المادة في القضاء على الحشرات والفئران بالمنازل تجد إقبالاً واسعاً من الناس لجهلهم بخطورتها وتأثيرها القاتل على الإنسان، وتلعب التوعية دوراً مهماً في تحذير الناس من إستخدام هذه المادة سواء أن كان في السعودية أو خارجها.
>قطر خالية من 'الفوسفين'
>يذكر أن وزارة البلدية والتخطيط العمراني في قطر أعلنت في وقت سابق من هذا الإسبوع خلو قطر من مادة الفوسفين، وذلك بعد أن إنتشرت تساؤلات من المواطنين على مواقع التواصل الإجتماعي عن وجود هذه المادة بالأسواق من عدمه ، وأكدت 'البلدية' أن الجهات الرقابية المختصة تقوم بفحص كل المبيدات التي تستخدم في مكافحة الحشرات والقوارض في المنازل والمزارع بالدولة قبل إصدار التصاريح بإستخدامها.


67 مشاهدة الرابط المختصر

التعليقات (0)



الموجز الاخبارى 1.2

جميع الحقوق محفوظة © 2017 - صحيفة روابي الاكترونية