اليمن: نمُد يدنا لكل الأطراف لإنجاح الانتقال الديمقراطي

تم النشر فى الشرق الاوسط مع 0 تعليق 4 / مارس / 2014

[المحتوى من البديل]


/

أكد التجمع اليمني للإصلاح أن يده ممدودة لكل الأطراف الدولية والإقليمية الحريصة على مساعدة اليمن، واحترام وحدته وسيادته وسلامة أراضيه، وشدد على أنه يتطلع لتوثيق علاقات طبيعية ومتوازنة مع كل القوى والأقطاب الفاعلة في المجتمع الدولي.

وأشار إلى أنه سيبذل قصارى جهده من خلال استثمار علاقاته الطيبة تلك، لما فيه خير ومصلحة اليمن، بما في ذلك نجاح الانتقال السياسي وتعزيز الشراكة الوطنية، وتطبيق مخرجات الحوار الوطني الشامل التي اعترف بها مجلس الأمن الدولي.

ورأى 'الإصلاح' في افتتاحية له اليوم الثلاثاء، أوردها على موقعه الرسمي، أن قرار مجلس الأمن الأخير يعد اعترافاً ضمنياً من المجتمع الدولي، بأن اليمنيين نجحوا في إعادة تقديم أنفسهم ومشروعهم السياسي الجديد بصورة حازت إعجابه ونالت ثقته وتأييده.

وأضافت الافتتاحية 'هنالك اعتراف وتقدير دولي متزايد لدور الإصلاح في الحياة السياسية اليمنية، وخصوصاً دوره في إنجاح التحول السياسي والعملية الانتقالية في اليمن وفقاً للمبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية المسنودة دوليا، كما أن تجربة الإصلاح ودوره الفاعل في تطوير التجربة الديمقراطية اليمنية، والدفع بمسارها السياسي نحو آفاق جديدة من الشراكة والتوافق والتعايش جعل الكثيرين، في الداخل والخارج، ينظرون بعين الإعجاب والتقدير لهذه التجربة'، كما جاء في الافتتاحية.


55 مشاهدة الرابط المختصر

التعليقات (0)



الموجز الاخبارى 1.2

جميع الحقوق محفوظة © 2017 - صحيفة روابي الاكترونية