تأجيل محاكمة مرسي في قضية ‘الاتحادية’ إلى الخميس

تم النشر فى الشرق الاوسط مع 0 تعليق 4 / مارس / 2014

[المحتوى من البديل]


/

قررت محكمة مصرية، اليوم الثلاثاء، وقف نظر قضية 'الاتحادية'، المتهم فيها الرئيس المعزول محمد مرسي، و14 آخرون، في القضية المعروفة إعلاميا بــ'قصر الاتحادية'، لحين البت في طلب رد هيئة المحكمة الذي تقدم به المحامون عن المتهمين بالقضية.

وقرر القاضي وقف نظر القضية، وتأجيلها إلى 6 مارس المقبل لحين اتخاذ إجراءات طلب الرد.

ووفقا للإجراء القانوني المتبع في مثل هذه الأحوال، يتقدم المحامي إلى 'محكمة الرد' في محكمة استئناف القاهرة، بمذكرة يذكر فيها الأسباب التي دعته لرد المحكمة، ويتحدد مصير هيئة المحكمة التي تنظر القضية إما بالاستمرار ومن ثم استكمال إجراءات القضية أو التنحي، وفقا للحكم الصادر عن محكمة الرد.

ولم تستغرق جلسة اليوم سوى نحو 4 دقائق، بدأت بدخول المتهمين إلى القفص الزجاجي، بعدها تقدم المحامون بطلب لرد هيئة المحكمة.

وقال محمد الدماطي المتحدث باسم الهيئة، إنهم 'اتخذوا قرار الرد، بعد تجاهل المحكمة لطلبهم بتنحي عضو اليسار من نفسه، بعد ظهوره في برنامج تليفزيوني متحدثا عن القضية بالمخالفة للمادة 146 من قانون المرافعات'.

وكانت هيئة دفاع مرسي في الجلسة السادسة يوم السبت الماضي كشفت أمام هيئة المحكمة (تضم الهيئة رئيسا وعضوي يمين ويسار) عن استضافة التلفزيون المصري الرسمي، لأحد أعضاء المحكمة (عضو يسار)، أحمد أبو الفتوح سليمان، في برنامج تلفزيوني.

وأضاف الدماطي: 'أبدى سليمان رأيًا في القضية، وذلك بالمخالفة للمادة 164 من قانون المرافعات، والتي تنص على أنه إذا أفصح القاضي عن رأي مسبق في قضية فإن ذلك يستوجب تنحي الهيئة عن نظر القضية'.

ويحاكم في القضية مرسي و14 متهما آخرون من قيادات بالإخوان (بينهم 7 هاربين) ومسؤولون سابقون بالرئاسة إبان عهد مرسي، بتهم التحريض على قتل 3 محتجين معارضين لمرسي وإصابة آخرين أمام قصر الاتحادية الرئاسي يوم 5 ديسمبر 2012، في أحداث سقط فيها أيضا قتلى وجرحى من أنصار مرسي.


13 مشاهدة الرابط المختصر

التعليقات (0)



الموجز الاخبارى 1.2

جميع الحقوق محفوظة © 2017 - صحيفة روابي الاكترونية