السعودية تجدد دعوتها لسحب المقاتلين الأجانب من سوريا

تم النشر فى الشرق الاوسط مع 0 تعليق 3 / مارس / 2014

[المحتوى من البديل]


/

جددت السعودية الدعوة لسحب جميع المقاتلين الأجانب من سوريا وإيجاد مناطق آمنة للمدنيين السوريين وممرات تسهل وصول المساعدات الإنسانية للمحتاجين إليها.

جاء هذا خلال جلسة مجلس الوزراء، الذي ترأسها الأمير مقرن بن عبدالعزيز آل سعود، النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء المستشار والمبعوث الخاص للعاهل السعودي الملك عبدالله بن عبدالعزيز، وعقدت، اليوم الإثنين، في قصر اليمامة بالعاصمة الرياض.

وأوضح وزير الثقافة والإعلام عبدالعزيز بن محيي الدين خوجة، في بيانه لوكالة الأنباء السعودية، عقب الجلسة، أن مجلس الوزراء، استعرض عددًا من التقارير عن مستجدات الأحداث وتطوراتها في المنطقة والعالم.

وبين أن المجلس جدد المواقف الثابتة للمملكة العربية السعودية في إدانة الإرهاب بجميع أشكاله وصوره وفي كل مكان بالعالم مهما كانت دوافعه وأسبابه وأهدافه بوصفه جريمة لا ترتبط بعقيدة أو شعب أو عرق أو جنس.

وشدد في هذا السياق على ما اشتملت عليه كلمة المملكة العربية السعودية، أمام الجلسة الخاصة للجمعية العامة للأمم المتحدة لمناقشة الوضع في سوريا الثلاثاء 25 فبراير الماضي، من 'إدانة للأعمال الإرهابية التي يرتكبها النظام الحاكم في دمشق ضد أبناء الشعب السوري'.


4 مشاهدة الرابط المختصر

التعليقات (0)



الموجز الاخبارى 1.2

جميع الحقوق محفوظة © 2017 - صحيفة روابي الاكترونية