المؤتمر الليبي مصمم على مواصلة العملية الديمقراطية

تم النشر فى الشرق الاوسط مع 0 تعليق 3 / مارس / 2014

[المحتوى من البديل]


/

أكد المؤتمر الوطني العام في ليبيا أعلى سلطة سياسية في البلاد، اليوم الإثنين، إنه مصمم على مواصلة العملية الديمقراطية، على الرغم من أعمال العنف التي استهدفت نوابا وأعضاء في مجالس محلية.

وقال رئيس المؤتمر نوري أبو سهمين في خطاب بثه التلفزيون 'أؤكد لكم أننا مصممون على مواصلة طريق ثورة 17 فبراير (2011 التي أطاحت نظام معمر القذافي) وماضون على المسار الديمقراطي'.

وكان أبو سهمين يتحدث بعد ساعات على اقتحام عشرات المتظاهرين مقر المؤتمر الوطني العام في طرابلس حيث جرح نائبان، ويطالب المتظاهرون بحل المؤتمر العام ويحتجون على 'خطف' متظاهرين السبت من المشاركين في اعتصام أمام مقر المؤتمر بوسط العاصمة الليبية.

وعبر أبو سهمين عن أسفه لاقتحام البرلمان، معتبرا انه 'اعتداء صارخ تعرض له المؤتمر الوطني العام مقر السيادة الشرعية المؤتمر الذي انتخبه الشعب'، ودعا الثوار السابقون الذين قاتلوا نظام القذافي إلى حماية العاصمة ومؤسسات الدولة.


11 مشاهدة الرابط المختصر

التعليقات (0)



الموجز الاخبارى 1.2

جميع الحقوق محفوظة © 2017 - صحيفة روابي الاكترونية