رئيس البنك المركزي الأوروبي : منطقة اليورو تجاوزت المرحلة الأسوأ في أزمتها المالية - الاقتصادية

تم النشر فى اخبار وتقارير مع 0 تعليق 3 / مارس / 2014

[المحتوى من دنيا الوطن]


قال ماريو دراجي رئيس البنك المركزي الأوروبي اليوم إن منطقة اليورو نجحت في تفادي حافة الهاوية في أعقاب الأزمة المالية العالمية التي تفجرت في خريف 2008 . وأضاف في شهادة له أمام جلسة استماع بالبرلمان الأوروبي بالعاصمة البلجيكية بروكسل "يمكننا القول بأمان أن الأسوأ قد مر .. والآن فالكوب ممتلئ على الأقل حتى منتصفه".

وكانت منطقة العملة الأوروبية الموحدة التي تضم 18 من دول الاتحاد الأوروبي قد واجهت خطر الانهيار خلال عامي 2011 و2012 حيث اضطرت دولتان من دول المنطقة وهما البرتغال وأيرلندا إلى طلب قروض إنقاذ دولية. في الوقت نفسه فإن إيطاليا وأسبانيا نجحتا في تفادي نفس المصير بصعوبة.

وأشار دراجي الإيطالي الجنسية إلى أن الدول المتضررة من الأزمة مثل اليونان بذلت "جهودا مميزة" لخفض عجز الميزانية واستعادة قدراتها التنافسية في حين تسلحت منطقة اليورو نفسها بقواعد ميزانية أشد صرامة مع صناديق إنقاذ مالي دائمة للتعامل مع الأزمات المستقبلية.

في الوقت نفسه حذر رئيس البنك المركزي الأوروبي من أنه "من المبكر للغاية القول إن المهمة اكتملت" في ظل استمرار معدل البطالة المرتفع في منطقة اليورو واستمرار حاجة الحكومات إلى مواصلة الإصلاحات الهيكلية.


43 مشاهدة الرابط المختصر

التعليقات (0)



الموجز الاخبارى 1.2

جميع الحقوق محفوظة © 2017 - صحيفة روابي الاكترونية