سوق الأسهم السعودية تنتظر اكتتاب البنك الأهلي التجاري - ايلاف

تم النشر فى اخبار وتقارير مع 0 تعليق 1 / مارس / 2014

[المحتوى من دنيا الوطن]


تتحضر السوق السعودية لاستقبال عضو جديد هو البنك الأهلي التجاري، الذي يتوقع محللون أن يعيد الشفافية والعمق إلى سوق المال في السعودية.


 

الرياض: بعد صدر موافقة المقام السامي، يطرح البنك الأهلي التجاري نحو 300 مليون سهم للاكتتاب العام من أصل 500 مليون سهم سيبيعها البنك، خصص منها 200 مليون سهم تمثل 10 بالمئة من رأسمال البنك للمؤسسة العامة للتقاعد. وتترقب السوق المالية السعودية ما سيترتب عن هذا الاكتتاب من مفاعيل، قد تحرك التداولات خلال الأيام المقبلة.


تسليم الملف

وفي هذا الاطار، نقلت جريدة "الاقتصادية" عن منصور الميمان، رئيس مجلس إدارة البنك الأهلي التجاري، إن البنك سيكون جاهزًا في الربع الثالث من العام الميلادي الجاري لتسليم ملفه لهيئة سوق المال، بخصوص طرح أسهم المصرف للاكتتاب العام، وسيبدأ الأحد تطبيق أولى الخطوات الإجرائية، موضحًا أن البنك يتوقع دعوة وتأهيل واختيار المستشارين الماليين المعتمدين من قبل الهيئة لإعداد النشرة الخاصة بالإصدار والاكتتاب ولإجراء عمليات الفحص والتحليل، وكذلك المستشارين القانونيين والمحاسبين ومراقبي الحسابات، ابتداء من أواخر شهر آذار (مارس) الجاري.

أضاف: "هذا الطرح سيتيح الفرصة أمام المواطنين للاكتتاب في مؤسسة مالية ومصرفية استثمارية ذات قوى اقتصادية أثبتت خلال الفترة الماضية قوة مركزها المالي، وقدرتها على تحقيق الأرباح، وجدوى خططها طويلة المدى في القدرة على التوسع".


إنعكاسات إيجابية

من الجانب الاستثماري، نقل موقع العربية عن وليد بن غيث، الرئيس التنفيذي لشركة المستثمر للأوراق المالية، قوله: "إن هذه الخطوة سيكون لها انعكاسات إيجابية كبيرة على السوق على المدى الطويل، كما ستنعكس إيجابًا على القطاع المصرفي"، متوقعًا أن يتحسن أداء البنك، وأن تزداد الشفافية فيه، وأن تتعمق السوق أكثر.

وأشار بن غيث إلى أن السوق السعودية بحاجة إلى شركة بحجم البنك الأهلي التجاري، وهذا القدر من النجاح، حتى تزداد عمقًا، وتزداد ثقة المستثمرين فيها، معربًا عن كامل ثقته بأن السوق ستكون قادرة على استيعاب الاكتتاب، "فالسيولة متوافرة في السوق، والمستثمرون الباحثون عن الفرص قادرون على استيعاب هذا الاكتتاب، من دون أن تتأثر التداولات، لا قبل ولا خلال عملية الاكتتاب".

وهذا التطمين ترافق مع شعور عام لدى المحللين بأن ينعكس إيجابًا على السوق، لأن الودائع السعودية سترفد الاكتتاب، ما سيرفع السيولة، خصوصًا أن كيانًا اقتصاديًا بحجم البنك الأهلي التجاري سيغري المستثمرين للاكتتاب في أسهمه.


مدى طويل

واستطلعت رويترز آراء مديري محافظ في الشرق الأوسط، توقع فيه 60 بالمئة من المشاركين تعزيز ملكيتهم في الأسهم السعودية في الأشهر الثلاثة المقبلة. ونقل الاستطلاع عن جون سفاكياناكيس، مدير استراتيجيات الاستثمار لدى ماسك، إن طرح أسهم البنك الأهلي التجاري للاكتتاب خبر رائع للمستثمرين وللسوق وللبنك نفسه، متوقعًا انعكاس ذلك بقوة على مستوى الشفافية في السوق السعودية، بينما يرى محمد العمران، المحلل الاقتصادي وعضو جمعية الاقتصاد السعودية، آثارًا سلبية قصيرة المدى، وإيجابية طويلة المدى، "فسعي المتعاملين إلى تسييل محافظهم، ولجوء آخرين لسحب ودائعهم المصرفية، لتوفير السيولة اللازمة للمشاركة في الاكتتاب، سيؤثر سلبًا على الاقتصاد في المدى القصير، إذ سيسحب الاكتتاب سيولة كبيرة من الاقتصاد"، مع تسليمه بالسمة الإيجابية للاكتتاب على المدى الطويل.

وأضاف العمران: "القيمة السوقية لسوق الأسهم السعودية لا تعكس القوة الحقيقية للاقتصاد والقطاع الخاص، فمعظم الشركات القيادية التي تلعب دورًا مؤثرًا في الاقتصاد غائبة عن السوق، مثل الأهلي التجاري وبن لادن وسعودي أوجيه، وودخول الأهلي التجاري للسوق سيكون قطعًا إضافة إيجابية".


على جزئين

وكان وزير المالية الدكتور العساف أعلن الخميس صدور الأمر الملكي السعودي بالموافقة على بيع صندوق الاستثمارات العامة لحصة 25 بالمئة من رأسمال البنك الأهلي التجاري.

وأضاف: "سيكون البيع على جزأين، الأول بنسبة 15 بالمئة تطرح للاكتتاب العام، والثاني بنسبة 10 بالمئة سيتم تخصيصها للمؤسسة العامة للتقاعد، وهذه النسبة مساوية لما تملكه المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية في البنك".

وأشار إلى أن ملف الطرح العام سيسلم لهيئة سوق المال في الربع الثالث من العام الحالي، فيما يأتي هذا الطرح ضمن تخلي صندوق الاستثمارات الحكومية السعودي عن ملكيته لبعض الشركات الكبرى.

 


29 مشاهدة الرابط المختصر

التعليقات (0)



الموجز الاخبارى 1.2

جميع الحقوق محفوظة © 2017 - صحيفة روابي الاكترونية