كيف تهتمين بأسنانك بعد سن اليأس؟

تم النشر فى علاقات زوجيه مع 0 تعليق 1 / مارس / 2014

[المحتوى من سيدتى]


/

خدعوك فقالوا الكثير من الخرافات والاعتقادات عن الأسنان ورعايتها بعد سن اليأس، منها على سبيل المثال عدم جدوى التبييض بالليزر، وانحسار اللثة الذي لا علاج له، وغيرها الكثير من الأعراض التي تصيب النساء في هذه السن وتؤدي إلى الإحباط.

عن هذه المعتقدات وصحتها التقت «سيدتي نت» بالدكتور سليم شبير أخصائي جراحة وتجميل الأسنان «جامعات ألمانيا»، حيث طرحنا عليه هذه الأسئلة.

ما هي التغيرات التي تحدث لأسنان المرأة في سن اليأس؟
تكون المرأة في سن اليأس عرضة للإصابة بهشاشة العظام، حيث يعود ذلك إلى تغيرات في مستويات الهرمونات في جسمها، ونخص بالذكر هرمون الإستروجين، والذي يعمل على تثبيت الكالسيوم في الجسم، مما ينتج عنه انخفاض في كثافة العظام، فترتفع بذلك الإصابة بهشاشة العظام؛ مما يجعل العظام ومنها الأسنان هشة وسريعة التكسر.

هل صحيح أن طول الأسنان الأمامية يحدد عمر المرأة ويدل على الشباب، وأنه مع التقدم في العمر تصبح أسنانها ذات طول واحد؟
تتعرض النساء كما الرجال مع التقدم في العمر إلى حالات من تراجع اللثة، وهي حالة تنحسر فيها اللثة عن عنق السن، وينكشف جزء من الجذر نتيجة لتعرض الأسنان لبعض العوامل، فيزيد طول الأسنان نتيجة لانكشاف أجزاء من السن، والتي من المفترض في الوضع الطبيعي أن تكون مغطاة بواسطة اللثة، فتظهر الأسنان أطول، وتعتبر مشكلة انحسار اللثة وتعري أعناق الأسنان والأضراس وجذورها من المشاكل التي كثيراً ما تمر على طبيب الأسنان، فيصبح بذلك انحسار اللثة هذا وكشف جذور الأسنان ليس إلا ضريبة الزمن، ولكن أصبح لها حلول تجميلية كثيرة.

هل صحيح أن تبييض الأسنان بالليزر لا يجدي مع تقدم العمر؟
الأشخاص الذين لا يجدي معهم تبييض الأسنان هم الأشخاص الذين توصف أسنانهم بالحساسية، ففي العادة يزيد تبييض الأسنان من حساسية الأسنان؛ مما يزيد من تفاقم مشكلة حساسية الأسنان، كما أن الأشخاص الذين يعانون من التهابات في اللثة وحساسية تجاه البيروكسيدات يحرمون من إجراء عمليات تبييض الأسنان، أضف إلى ذلك وجود حشوات أو تيجان أو جسور، حيث لا فعالية هنا للتبييض؛ لأن عملية التبييض ستعطي نتيجة في الأسنان الطبيعية دون الصناعية، مما يخلق نوعاً من عدم التجانس، فإذا كشفت معاناة الإنسان من أي من الأعراض السابقة بشكل عام، فإنه يحرم من إجراء عمليات التبييض، ما دون ذلك يستطيع المريض الحصول على النتيجة التي يريدها بغض النظر عن عمره وليس كما يشاع.

نصائح نقدمها للعناية بالأسنان في هذه المرحلة العمرية

من أهم النصائح التي أقدمها للمرأة في هذا السن هي:
- على المرأة في هذا السن أن تولي اهتماماً كبيراً بصحتها الجسدية، والذي ينعكس بطبيعة الحال على صحة جسدها وأسنانها.
- تحقيق توازن في الغذاء الذي يتم تناوله وضرورة احتوائه على العناصر الأساسية لصحة العظام، والتي تشتمل على الكالسيوم وفيتامين د.
- التعرض الكافي لأشعة الشمس، والتي لها الدور الكبير في تثبيت الكالسيوم في العظام.

- أداء مجهود بدني (كالرياضة والأعمال المنزلية) باستمرار.
- الالتزام بنظافة الأسنان واستخدام الفرش والمعاجين المناسبة.
- زيارة عيادة طبيب الأسنان بشكل منتظم ودوري كل ستة أشهر، وعدم انتظار علامات المرض والألم، وهنا يأتي دور طبيب الأسنان في الكشف المبكر لأية إصابة في السن أو اللثة والعمل على إجراء المعالجة الوقائية قبل أن يستفحل المرض، وبالتالي تتطور المعالجة وتزداد تكاليفها.


146 مشاهدة الرابط المختصر

التعليقات (0)



الموجز الاخبارى 1.2

جميع الحقوق محفوظة © 2017 - صحيفة روابي الاكترونية